27 May 2012

الأسئلة كلها؟

بجد: شفيق أو مرسي؟
يمكن حمدين صباحي يدخل الإعادة؟
كلها مؤشرات غير رسمية؟  هل هناك أي أمل لأبو الفتوح؟ :)

ماذا حدث لمرسي؟
هل حقا صوت المصريون تصويتا عقابيا للإخوان ؟
هل سبب ذلك أدائهم البرلماني؟  صفقاتهم الإصلاحية قليلة الطموح ؟ قلة الثورية؟
هل سبب ذلك تشويه مخطط إعلامي - مخابراتي -  دولتي؟
هل سبب ذلك تعبئة ناجحة من البدائل الأخرى المنحازة من الثورة تحذيرا من الإخوان؟
هل أثر وجود أبو الفتوح كمرشح إخواني ( نوعا ما  - سابق - سري) أو على الأقل كمرشح إسلامي آخر؟
كاريزما الاستبن؟
الإخوان يترنحون تنظيميا؟  هيبتهم تتردى بانغماسهم في السياسة؟
هل تصبح "دعوة الإخوان" هي الضحية الأولى للخرف السياسي للإخوان؟

ما هذا الذي فعله ابن الوسخة شفيق؟
تصويت عقابي لـ"الثورة"؟ لـ "الثوار"؟
ذعر من الإخوان؟ ذعر من كل "الإسلاميين"؟
أصوات الأقباط؟
تزوير؟
حشد كل تنظيمات الاستقرار "جيش - شرطة - أجهزة دولة - مال "؟
مواطنون يرون الثورة بشكل أكثر رخاوة يسمح بانتخاب أحد رجال مبارك "الشرفاء" كتغيير؟
تصويت ضد التغيير؟
تصويت من أجل قمع "الثورة" و"الثوار"؟
فشل لكل "القوى المدنية" في أن تكون املا يعول عليه؟
بؤس الإخوان وصل لدرجة دفع المصريين لابن وسخة زي شفيق؟
هل صوت له من يرى فعلا أنه ابن وسخة؟
كيف لا يرونه ابن وسخة؟


عمرو موسي؟!


ماذا حدث لأبو الفتوح؟
هل كان مشروع تحالف قوى ثورية حوله صعب الهضم على الجمهور؟
أكان توقعا بادي البطلان أنه المرشح صاحب التحالف الأوسع فعلا وصاحب الفرص الأكبر؟
هل حال كونه "إسلاميا -  إخوانيا سابقا" بينه وبين جمهور يبحث عن بديل ثوري- مدني؟
هل أثر انشقاق الدائرة المدنية بينه وبين حمدين على فرصة ذلك التحالف؟
هل أثر ميل رهانه في اللحظات الأخيرة لجذب أصوات الجمهور المحافظ والسلفي على أصوات كتلة لا تريد إسلاميين؟
هل فشل تماما في جذب أصوات معتبرة من بين المسيحيين؟
هل كان تاريخه النقدي داخل التنظيم الإخواني والحركة الإسلامية  الذي تعرفه نخبة غائبا بقدر ما عن حملة شعبية؟
هل بدا اعتزازه بالإخوان ترددا في قطع علاقته بتنظيم الإخوان؟
هل أفلح التركيز على إخوانيته السابقة، أو الحالية التآمرية، في النيل منه؟
هل فشل تحالف أبو الفتوح في إبراز ملامح التحالف بدلا من ملامح أبو الفتوح؟
هل هناك مبالغة في تقدير تأييد الجمهور لـ"الاعتدال الإسلامي" مقارنة بالتعبيرات الأكثر راديكالية من "الإسلامية"؟
هل كانت محاولة تجاوز الاستقطاب الإسلامي - المدني، محاولة لتجاوز استقطاب يريده الناس فعلا؟
هل كان تحالف أبو الفتوح بملامحه الرخوة في الكثير من النقاط مفتقدا للصلابة الثورية التي يبدو أنها مغامرة اللحظة؟

ما هذا الذي فعله حمدين صباحي؟
هل كان حمدين نفسه يتوقع ذلك؟
هل كانت حملة حمدين قبل اللحظات الأخيرة مشروع لتحالف قوى ثورية؟
هل نجحت حملته في التحول في اللحظات الأخيرة لمشروع تحالف قوى ثورية؟
هل يعقل ما تردد عن دفع الإخوان لحمدين لتجنب وصول أبو الفتوح للإعادة؟
هل يعقل ما يقال عن دعم مخابراتي لحمدين لكي يكون مرشح توافق آمن بدلا من شفيق ومرسي؟
هل استثمر حمدين كونه المرشح الذي نوقش برنامجه وتاريخه أقل في الإعلام؟
هل استثمر حمدين كونه وجها محايدا أقرب لعموم المصريين؟
هل كان تصويتا للناصرية؟
هل كان تصويتا لليسار؟
هل كان تصويتا لمرشح مدني ثوري؟
هل كان تصويتا للمرشح المدني صاحب الفرصة الأكبر بعيدا عن الإخوان - حاليين وسابقين -  والفلول؟
هل كان تصويتا انتقاميا من المرشحين الذين  تم فرضهم في معظم وسائل الإعلام والاستطلاعات؟


لماذا لم يتحالف أبو الفتوح وحمدين؟
لم يكن واضحا لمعظم الأطراف أن حملة حمدين ذات شأن وفرصة؟
هل بدت فكرة التحالف مراهقة قبل أن تظهر النتائج؟
الطموح الشخصي لأبو الفتوح؟
الطموح الشخصي لحمدين؟

أكان يمكن التفكير في حمدين كرهان أفضل من أجل تحالف قوى ثورية لمرشح قادر على مواجهة الإخوان؟
هل كان هناك من يعتقد ذلك قبل النتائج؟
التاريخ السياسي لحمدين وتيار الكرامة هل يصلحان لمرشح يقود القوى المدنية فعلا في مواجهة الإخوان؟

كيف يمكن التفكير في التصويت لابن الوسخة شفيق أو للبليد مرسي؟
كيف يمكن التفكير في التصويت لابن وسخة من أجل حماية البلد من الإخوان؟
كيف يمكن التفكير في التصويت لمشروع نهضة التنظيم والطائفة الإخوانية من أجل إنقاذ الثورة؟
هل تبقى شيء من "ثورية" الإخوان؟
هل سينقذ التصويت لشفيق الدولة من براثن السيطرة الإخوانية؟
هل سينقذ التصويت لمرسي الدولة من عودة النظام القديم؟
هل سيؤدي التصويت لشفيق لترميم أعمدة النظام القديم؟
هل سيؤدي التصويت لمرسي في ترميم إسلامي لأعمدة النظام القديم؟

هل من المجدي التفكير في تفاوض مع الإخوان من أجل ضمانات مقابل دعمهم ضد شفيق؟
هل يمكن التفكير في دعم ابن الوسخة شفيق تحت أي ظرف؟

نقاطع؟
نبطل أصواتنا؟
هل يمكن أن تمثل حركة واسعة لإبطال الأصوات انتقاص من شرعية الرئيس القادم وبصقة في وجه ابن الوسخة والبليد معا؟
ها؟

12 comments:

محمد said...

ابن الوسخة ابن الوسخة..

مالك ياعمرو ؟

انت كنت ابن ناس ومؤدب ولسانك نضيف

هو انت اتعلمت الشتيمة على كبر وبقيت فاكرها شطارة؟

محمد عبد الغفار said...

سمعت عند علاء موضوع ابطال الأصوات عشان تضيع شرعيه الأنتخابات ولا يرووق لى

لو مش هنقدر نشحذ كل الناس ورا مرسى ضد شفيق يبقى فشلنا ومعرفناش نعمل حاجه ونقبل اللى يحصل ونرجع نشتغل مع الشارع من اول وجديد

amr said...

عاوزيين تنقذوا مصر انتخبوا مرسي

بنت القمر said...

ابو الفتوح.
ابو الفتوح وقع ضحية لانه لون ضبابي لا محصل ليبرالي ولا محصل اسلامي جاي من تنظيم يميني وبيدعي انه يساري...
دمره مش الدعاية ضده طيب ما حمدين اتبهدل دعاية مضادة انه قومجي وربيب الديكتاتوريات ومدفوع له من صدام والقذافي ورغم كده اسهمه كانت في ازدياد.
فكرة ان ابو الفتوح ضد الاستقطاب مكنتش صحيحة ابدا وغير منطقية. وما خالتش علي حد
اللي لمس مع الناس في حمدين انحيازه للعدالة الاجتماعية لاحظ ان المناطق اللي ايدته مستاوي تعليمي عالي وحضاري وفي نفس الوقت تعاني من الفقر امبابة مثالا
حديث العدالة الناس كانت محتاجاه. لان ولا مليونية خرجت للعدالة اهم مطالب الجماهير وانشغل اليسار اما بالترويج لابو الفتوح اليميني او لخالد علي الباهت بدون اي فرصه ان الناس تقراه او تعرف تاريخه ولا فرصة حتي.
لكن حمدين كان وراه تاريخ حقيقي من النضال ضد الفساد ومع العدالة الاجتماعية تحديدا
بخصوص التمويل المخابراتي ..طب اهي النتيجة طلعت تفتكر المخابرات اولي تدعم حمدين ام موسي... سالت طيب ايه سبب انهيار اسهم موسي.
المشكلة ان صندوق تويتر بيختلق الاشاعات ويقعد يروج لها ثم يقعد يستنزف نفسه في تفنيدها. بدون ما ينشغل في محاولة حقيقة لايجاد مخرج لما بعد الزلزال... موسي/شفيق

الخروج بمكاسب سياسية من الوضع الراهن او علي الاقل محاولة تقليل الخسائر

Anonymous said...

للمرة المليون مش عايزين رئيس حرامى و كذاب

يمتلك شفيق منزلا فى باريس وفيلا فى التجمع الخامس وأخرى فى مارينا وثالثة فى الغردقة... من أين له هذا؟ و لماذا يرفض أحمد شفيق الأعلان عن ذمته المالية و ممتلكاته فى كل حواراته التليفزيونية.. هل هى من أسرار الأمن القومى؟
و هل نكذب كتاب الفريق سعد الدين الشاذلى و نصدق بطولات أحمد شفيق الوهمية ؟

أرجو أن تقرأ (مقال ثقافة الهزيمة .. طيور الظلام) و هو ضمن مجموعة مقالات ثقافة الهزيمة بقلم غريب المنسى بالرابط التالى

www.ouregypt.us

و لايفوتك الذهاب إلى صفحة أخبار المجتمع فى نفس الرابط و قراءة مقال من هو أحمد شفيق؟

Unknown said...
This comment has been removed by the author.
Unknown said...

أحب المقالات التي أخرج منها كما دخلت
لم أستفد حرفا واحدا، غير مجموعة من البذاءات

علان العلانى said...

الإسئلة فى زمن الثورة تختلف نوعيا عنها فى زمن راكد
وقد يكون السبب أن علاقة المسؤل بالسؤال علاقة وجوديه أى أنها تسأله فى وجوده هو بالذات وليس بالإستناد الى مقرر موضوع سلفا فإذا أفترضنا أن الثورة تجب ما قبلها فإن ما قبلها هو ذاته مايشكل بنية الممكن "السياسى" فما هى أبجديات الثورة التى سوف يعتمد عليها فى الإجابة ميزة تلك الإسئلة هى أنها تضعنا مباشرة وجه لوجه أمام مساحة ما تكون داخلنا من أبجديات ثورية
من قال أن الإنتخابات كسبب مباشر بكل تركيبتها "وتشريعتها المميكنه" فى زمن ما قبل الثورة التى تمرس عليها النظام ومعارضته المدجنه معا هى الواقع الذى علينا تلبسه ،فلإسئلة تقفز على مسلمة أساسية هى بنية وهيكلية الإنتخابات التى ادت الى هذا المشهد السريالى ولكن كيف لإبجدية الثورة أن تتأمل فى هذه الإنتخابات على ما أفضت أليه ... هناك تعجل بالتأكيد مشروع الى جنى ثمار الثورة وهذا هو المنشود من الثوار والمتوقع أيضا ولكن هذا هو نفسه المرفوض من النظام ميزة هذه الإنتخابات أنها تقرير جيد عن أفق ما تبقى من النظام للتفاوض فهنك حرب قائمه بين الثورة والنظام فيها شهداء وضحيا وأقتلاع عيون وكسر عظام وفيها خدع ومكائد وفيها ترويض ونيئيس ، وربما الحكى والإسطورة هنا لها دور جذرى كما أنتبه من قبل أبن المقفع يحكى أنه فى غابه من الإشجار وجدت شجيرات رأس بلطه فى زاويه من زوايا الغابه ففزعت وذهبت الى شجره عجوز تسالها فقالت لهم إذا لم تجد أست هذه الرأس عودا منكن فلا خطر منها

Wohnungsräumung Wien said...

Thanks for it .. I hope the new Topic is always

Umzug Wien said...

Vielen Dank .. Und ich hoffe, Sie Mved Entwicklung und Schreiben von verschiedenen Themen :)

umzug said...

مدونة مميزة جدا
umzug
umzug wien
umzug wien

Anonymous said...

دنت اللي طلعت ابن وسخة ولسة بتفتي