26 August 2006

مسافات

فتاة - زينب السجيني


وقت طويل مضي منذ آخر مرة رأيتها من الشرفة للشرفة .
كانت طفلة صاخبة . تلعب و تصيح من شرفتها لسماء العالم , و تضحك لي عندما تضبطني أراقبها.
الليلة هي فتاة جميلة . لو أنني لم أزل مراهقا لحلمت بها لفترة . تستند بمرفقها إلي حاجز الشرفة في هدوء , تتأمل شاردة المارة و الأفق ..تاركة غطاء رأس شفيف منسكب علي كتفيها , يلملم نهايات شعرها المنسدل .
لم تعدل من غطاء رأسها عندما رأتني كما توقعتُ - نعم هي " محجبة " - فقط نظرت إلي بفضول ساهم , ثم عادت لتواصل شرودها .
نظرت إليها أفكر أين ذهبت تلك الطفلة الصغيرة , و متي مرت كل هذه السنوات ... و لأري كم هو لطيف وجهها الهاديء و خصلات متطايرة تعبث به ..
تنبهت ثانية إلي و أنا أهم بمغادرة الشرفة . أردت أن أبتسم لها , و لكن لا أبدو لها الآن ,كما كنت من قبل , " كبيرا " بما يكفي لتحسن فهمي ...
سأنتظر عدة أعوام أخري , ربما أعود كذلك !

اللوحة لزينب السجيني

25 comments:

أحمد said...

أيــــــــــــــــه
يلا خير.. يسعد الله هذه الأيام

so7ab said...

ياه يا عمرو الفكرة مرعبة والغريب انى بكتب سيناريو قصير دلوقتى فى لمحة من اللى انت قولتو ده جدا

مبروك العودة بعيدا عن عنف المعارك والانهزام والانتصار واهلا بحكايتنا الصغيره

radwa osama said...

اضم صوتي لفكرة العودة لحكاياتنا الصغيرة ..كم تبدو جميلا بهذه الحكاوي..حلوة اللقطة ده ..اعتقد بانك كاتب دافىء اكثر من منظر سياسي عتيد

nora said...

أرجوكم لا تثبطوا من عزم فيلسوفنا الصغير.. هو جامد بردو في التنظير :-) بجد حلوة قوي يا عمرو.. حساها أكتر هوامش على دفتر الانحصار - الانساني

محمد اسكندراني said...

الحب في اوقات النضال والكفاح يجب ان يكون مهمش, لا اخفي عليك ان النص جميل ولاكن لم افهم معنى ان توضع كلمة حجاب بي قوسين.. مع العلم أن لي أربع اخوات ثلاثة منهم غير محجبات... لا اعرف اذا كان اليسار تعلم فكرة الاستئصال او الاقصاء من التيارات الاخرى كالدينية مثلاً,بس كمان انا خايف عليك من الرفيقة نائبة زعيم حركة مساطيل من أجل التغيير .. اتوقع انت تذكر على ماذا اتكلم ...من الغيرة

محمد أبو زيد said...

كَبِرْتَ
أصبح الأولاد ينادونك
في الشارع : يا عمو
أصبح لك شارب
وصيحة تخيف الكلاب
لم تعد تشرب اللبن
لم تعد تضحك على الكارتون
لم تعد ترتدي " المريلة "
لست أقصر من أبيك
صوتك أصبح سيئا في الغناء
تذوقت لسعة الحب
وثقبت قلبك
حتى تفرغه تماما من النبض

قل لي :
لماذا لم تنم منذ أسبوع
لماذا أنت محني الظهر
بلا صديق و لا حبيبة
بلا عصا تدلك على الطريق
بلا أسنان تصنع الابتسامة
بلا هاتف يرن ليطمئنك أن في الحياة خيرا
أم أن أربعة وعشرين عاما
أكثر مما يجب ؟



مقطع من قصيدة لي مهدى إليك يا عمرو
وإلى حكاياتك الجميلة

عمرو عزت said...

أسعد الله أيامك و أيامنا جميعا يا أحمد
:)

بسام / صحاب
كويس انك قلت علشان احضر قضية و اقول انا المؤلف الحقيقي للسيناريو
:)

رضوي
اتفضلي ردي علي محمد اسكندراني

نورا
أنا خايف فعلا من انحصار انساني لو ابوها كان بيقرا المدونة دي

محمد اسكندراني
القوسين بتوع محجبة ليه علاقة بالسياق و للاشارة الي تناقض ما

أما بالنسبة للاقصاء و الحجاب
فاكيد انت ما قريتش رأيي فيه
هنا

محمد أبو زيد
شكرا علي المقطع الجميل

مهندس مصري said...

بص يا عمرو كفاية لعب بعواطف البنات ومش هاقول اكتر من كده

محمد اسكندراني said...

عمرو شكراً على التوضيح بالنسبة لموضوع الحجاب, بس كمان شكلو كلامي صح عن الغيرة محدش رد ياعمرو

محمد اسكندراني said...

اهداء اليك يا عمرو
أمتلئ بك في عتمة الروح··في ظلمة الجدران القضبان·· هي لحظة تتماوج فيها الرعشة، وها نحن نحيا ما بقي من خطواتنا ليلهث الموت فينا قبل أن يجيء·· أوصد الأبواب لبرهة من دونك، لكنك القلق المزروع في فلاتي يردد لا تنظر خلفك لئلا تحرقك مسافات الرحيل وهي تعدو وراءك خطوة خطوة·· أيها الحزن··
* يصغي لأغنية الفلاة في قرغيزيا: كانت الناقة الأم تلوب لأيام تبحث عن طفلها وتناديه·· أين أنت أجبني·· وكان الحليب يسيل من ضرعها·· يتدفق بكثافة ويسيل على ساقيها··وها هو أنابيه يصغي وقد غمره حزن هائل بعد أن سقط حصانه غولساري الهرم حدّ الموت·· ترك العنان لدموعه لتغسل لحيته·· ما كان يبكي طرده من الحزب وإنما غولساري·· صديقه·· وترك معطفه (كنزته الرمادية)·· هذه المرة على كتفيه وقد اعتاد أن يغطي به الحصان·· نظرة أخيرة ألقاها عليه··"وداعا يا غولساري"· (رائعة الكاتب القرغيزي جنكيز أيتماتوف)

radwa osama said...

ايه ده هو انتو مستنيني ارد ..مش حاسه اني غيرانه ..بالعكس حاسه انه كاتب كتابة جميلة وحس لحظة نادرة باحسده عليها

Ezz said...

سيد الحرافيش و الحكائين و سيد الناس فخر العمر و منتهى الشرف.. نجيب محفوظ أبي و سيدي و معلمي.. إلى رحمة الله.

مقطع من ثرثرة فوق النيل التي كتبت عام 1972:
(.. عليكم اللعنه .. ليس أعدى للكيف من التفكير . وعشرون جوزة كادت أن تضيع هباء . ولا شئ يبدو راسخ الايمان كشجرة البلح ، كما ان اصرار الهاموش يستحق الاعجاب ، ولكن اذا فقدت أنات عمر الخيام حرارتها فقل على الدنيا السلام ، وجميع هؤلاء الساخرين تكوينات ذرية ، وهاهو كل فرد منهم ينحل الى عدد محدود من الذرات . فقدوا الشكل واللون ، اختفوا تمام ، ولم يعد منهم شئ يرى بالعين المجردة ، وليس ثمة هناك الا أصوات .. "

Simsima said...

انت حد حساس جدا ، وبتكتب التفاصيل بشكل دافي وعميق، واحشني خالص يا عمور،بقالي كتير ما بشوفكش

محمد اسكندراني said...

الى ezz


كيف يمكن ان يكون سيد الحرافيش وهو لم يعلن الطلاق من هذه النظام النازي الذي يحكمنا بل بل عكس أخذ الجوائز منه, كان بأمكانه رحمه الله ان يفعل ما فعله صنع الله إبراهيم ولا للاسف لم يفعل, ولاكن لا انكر انه شخص مبدع بس الجمال مش قيمة مجردة كما تعرفون

الحالمه بالحريه said...

في ظل كأبة العالم طلت كلماتك جميله من ثنايا مجتمع لا انساني
كلمات جميله اوووووووي واحساس اجمل

mawwal said...

أخيرا : عودة " موّال " للأثير مجددا

http://mawwal-radio.blogspot.com/

Nouran said...

حلوة اوي يا عمرو والله رضوى طيبة انها تقرا الكلام ده وتسكت لا وتعلق كمان بس بوست جميل

Doaa Samir said...

"لو أنني لم أزل مراهقا لحلمت بها لفترة"
حلوة أوي الجملة دي.. تضمر أكثر مما تبدي
وبصفة عامة اللقطة جميلة جداً

karakib said...

انت خلتني احس بهدوء اعصاب غريب و انا بقرا التدوينه دي !!
انتوك

MaLek said...

:)

فرصة سعيدة said...

الله يفتح عليك يا عمرو
قريتها لأصحابي اللي حواليا في المكتب
صعب قوي حد يلقط اللقطة دي إلا إذا كان إنسان
أحمد

Anonymous said...

دا كان حلم ولا ايه
محمد

Anonymous said...

در اجرای طرح ارتقای امنيت اجتماعی که از ابتدای ارديبهشت‌‏ماه آغاز شده, برخورد با مالکان خودروهای حامل افراد بدحجاب در دستور کار پليس قرار گرفته است، بر اساس اين طرح خودروهای حامل فرد بدحجاب يا خودروهايی که زنان بدحجاب راننده آن هستند، توسط ماموران اجرای طرح امنيت اخلاقی يا ماموران راهنمايی و رانندگی توقيف و به پارکينگ منتقل می‌‏شوند.
به گزارش خبرنگار ايلنا, نيروی انتظامی با اين توجيه که حضور فرد بدحجاب در خودرو از جرائم مشهود محسوب می‌‏شود، نسبت به برخورد با خودروهای حامل فرد بدحجاب اقدام کرده و راساً به توقيف خودروها می‌‏پردازد.

ماموران زنا زاده پلیس راهنمایی رانندگی بجای اینکه هزاران راننده که مانند حیوانات با سرعت غیر مجاز، عبور ممنوع و صدها مورد جرایم مشهود خطرناک را پیگیری کنند در برابر این جرایم سکوت می کنند و ماشین افرادی را که موهایشان پیداست توقیف می کنند!

آی کیر خر تو کس حضرت زهرا بنت رسول الله که می خواهند ایرانیان مثل این فاحشه قریش باشند.
سنده شیطان تو حلق محمد قرآن شد.

Anonymous said...

در اجرای طرح ارتقای امنيت اجتماعی که از ابتدای ارديبهشت‌‏ماه آغاز شده, برخورد با مالکان خودروهای حامل افراد بدحجاب در دستور کار پليس قرار گرفته است، بر اساس اين طرح خودروهای حامل فرد بدحجاب يا خودروهايی که زنان بدحجاب راننده آن هستند، توسط ماموران اجرای طرح امنيت اخلاقی يا ماموران راهنمايی و رانندگی توقيف و به پارکينگ منتقل می‌‏شوند.
به گزارش خبرنگار ايلنا, نيروی انتظامی با اين توجيه که حضور فرد بدحجاب در خودرو از جرائم مشهود محسوب می‌‏شود، نسبت به برخورد با خودروهای حامل فرد بدحجاب اقدام کرده و راساً به توقيف خودروها می‌‏پردازد.

ماموران زنا زاده پلیس راهنمایی رانندگی ایران بجای اینکه هزاران راننده که مانند حیوانات با سرعت غیر مجاز، عبور ممنوع و صدها مورد جرایم مشهود خطرناک را پیگیری کنند در برابر این جرایم سکوت می کنند و ماشین افرادی را که موهایشان پیداست توقیف می کنند!

آی کیر خر تو کس حضرت زهرا بنت رسول الله که می خواهند ایرانیان مثل این فاحشه قریش باشند.
سنده شیطان تو حلق محمد قرآن شد.

Anonymous said...

سید اولاد پیغمبر اسلام = سنده اولاد شیطان

سید اولاد زهرا بنت رسول = فضله نجس شیطان در خاک پاک ایران.

سنده موجودات در حلقوم فاطمه زهرای بنت رسول الله