05 June 2006

! ممنوع الاقتراب أو التصوير

(1)

لم تكتحل عيناي من قبل برؤية قسم قصر النيل , حيث حدث ما حدث , ولا حتي تمكنت من ذلك الخميس الماضي ...
علي الكورنيش و عند مدخل الشارع الذي يقع به القسم و قبل الخامسة بقليل استقبلتنا فلول المتظاهرين المبكرين تتقهقر أمام تقدم رجال الأمن و البلطجية – يمكنك بلا قسوة تذكر الاستغناء عن واو العطف – و من يحاول الإصرار علي الوقوف أو التباطؤ في التراجع يناله نصيب من القسوة .
انضممت بلا حماس إلي الفلول و مارست التراجع بتباطؤ لعل و عسي , و لكن الأمر تطور و بدأ الإرهاب .. صرخات نسائية :" عماد ... عادل ... أيمن " تحمل أسماء المختطفين .
اشتباكات طفيفة و إصرار من البعض علي رفع اللافتات ... حسام الحملاوي , مراسل لوس أنجلوس تايمز , وقف بجانبي و رفع كاميرته بثقة و بدأ في تصوير البلطجة .. انتظرت لفترة متوقعا ما سيحدث .. شجعني مضي الوقت, فوضعت يدي في الحقيبة لأخرج الكاميرا ... حسام حمله أحدهم فجأة من الخلف ثم صرخة نسائية " حسام " ... يدي ظلت في الحقيبة لفترة قابضة علي الكاميرا .. حسام حمل بعيدا في ثوان .... كاميرات أخري تتهشم .. نتقهقر ... أذهب بعيدا لأحاول إخراج الكاميرا و التصوير بأمان ... بلطجي / رجل أمن يقترب و يحذر مصورا صحفيا وقف بجانبي و تشبث بالكاميرا ... رحلة تراجع سخيفة علي كورنيش جاردن سيتي , كدنا نقترب من القصر العيني .. ثم بدأنا نحث بعضنا علي الرحيل .. و انتهي الأمر .
علمت بعد ذلك أن مجموعة مكونة من د.ليلي سويف و د. أهداف سويف و د.عايدة سيف الدولة و اثنتين أخرتين وصلتا بالفعل أما القسم و وقفن لساعة وسط عشرات من رجال الأمن و المراسلين و انضم إليهم سعد الدين ابراهيم .. حسام الحملاوي أطلق سراحة بعد ربع ساعة و المختطفون الثلاثة أفرج عنهم بعد ساعتين .

(2)

رغم كل ما يمكن أن يقال , فالوقفة , أو مجرد المحاولة , كانت ضرورية . لا يجب أن يمر ذلك بدون أدني إزعاج .
كما أن مثل هذه المحاولات في النهاية تجعل الأمر واضحا أكثر فأكثر .
لم يستطع الرئيس ذو التربية العسكرية بعد 26 عاما علي رأس السلطة , المفترض أنها سياسية , أن يفهم شيئا عن لعبة السياسة , لم يعد قادرا علي حفظ ماء وجه نظامه , و لم يعد قاردا علي تحمل المزيد من تدني المكانة و تردي الهيبة تحت تأثير تعبيرات رمزية لمعارضة مأزومة و هزيلة و تحركات فئات مجتمعية محدودة لم تكد ترفع رأسها .

لا يريد أن يدرك أن الأمر ليس كما تعلم في الأكاديمية , أوامرا تملي عليه ينفذها بلا تردد , و أخري يمليها بلا حكمة لينفذها آخرون بلا تفكير ...
حركة المجتمع لم تعد تحتمل عقم الرؤية العسكرية و وصايتها , و آمال الناس صارت لا تحتمل ضيق الأفق و التبلد السياسي ..
هو لا يري , من غبش نظارته الداكنة الشهيرة , في حركة المجتمع و آمال الناس إلا مظاهر عصيان الأوامر و تهديد الأمن ..
ثم لا تتفتق قريحته السياسية المحنكة إلا عن آلاف الجنود و البلطجية و الهراوات و الدروع , ثم اعتداءات و انتهاكات و اعتقالات و محاكمات و تأديب و إذلال .
لا يفهم العسكري العتيق من الحراك السياسي إلا أوامر تحرك عربات الأمن المركزي لتغطية أنحاء القطر المصري لقمع أية محاولة للتعبير هنا او هناك ... مجرد التعبير ... تخيلوا المذبحة لو أن الأمر تجاوز التعبير الرمزي .
بلطجية بملابس شرطة و شرطة بملابس بلطجية ... هذا هو الفكر الجديد للرئيس المتتخب ...
و لكن اطمئنوا.. مصلحة مصر لا تزال أولا : تحطيم الكاميرات و ضرب المراسلين .. أنتم متفهمون طبعا : سمعة مصر لا تحتمل قذارة هذا النظام ... سمعة مصر فوق الجميع ..
ممنوع الاقتراب أو التصوير ... مبارك يحكم !

15 comments:

Ali..USA said...

Hi..
you guys doing agreat job to change Egypt..really great.But in wrong direction the problem is not the goverment the problem is the Egyptian,s negativity.
So they deserve this goverment.
Iguss you have to consider something else...you know what imean

moslim said...

هانفضل كده لغايه أمتي ننضرب ونتهان وساكتين لازم نعامل الشرطه بالمثل زي ماهما بستعملو العنف نستعمل احنا كمان العنف..دي الطريق الوحيده عشان ناخد حقنا .وغير ذلك مالوش لازمه

أحمد said...

التعليق اللى فات بتاع مسلم أظن انه سبب كفاية يخلى الأمير ابو العلاء الفيصلي يحنده في كتائب الشهيد مالك مصطفي الجناح العسكري لحركة 30 فبراير

Abdou Basha said...

على فكرة
مسألة ممنوع الاقتراب أو التصوير لم تعد تقتصر على الأماكن العسكرية أو على أماكن التظاهرات وما إلى ذلك.
***
نفس ما مررت به أنت من إخفاء الكاميرا في حقيبتك وعدم إظهارها، كنت أمارسه وأنا أخذ بعض الصور لمسجد أثري شهير (جامع عمرو) بعد صلاة الجمعة، غير أن المسجد كان أمامه جيش من العساكر والمخبرين، ورغم أني أخذت صور للمسجد من الخارج إلى أنني بدأت أسمع نداءات وإشارات من مندوبي الشرطة والمخبرين، فتجاهلتهم وتركت المكان سريعا .
***
أصبح شيء غير مستهجن أن تجد أحدهم يخرج عليك قائلا ممنوع يا استاذ .

Anonymous said...

معاملة الشرطة بالمثل ستحول مصر الى فوضى وبسبب الفوضى تتدخل امريكا واوربا بحجة حماية المسيحيين وبعدها يدبح المصريين مسلمين ومسحيين على يد المتطرفين وتبقى مصر زى العراق ـ وده اللى عيزة اللى علق قبلى تحت اسم مسلم

pepa said...

السلام عليكم
الكلام اللى قاله الاخ اللى من امريكا جزئيا مضبوط
مصر مش حتتغير بس بخروج بعض الناس يقولوا لا
الخروج اه طبعا مهم لعشرتاشر سبب
انما كمان لازم يكون معاه فن يغير فى الناس ، ناس ليهم شعبية يغيروا فى الناس
لازم الثقافة بتاعتنا تتطور!


ده صعب .. انما ان شاء الله ربنا معانا
سلام عليكم

Mr.GEMYHOoOD said...

يالا بقة يا عمرو مستنيين تدوينه الحفلة

و شكرا على الصور جدا و ابقى شوف مدونتى عن الحفلة انا كتبتها فى نفس الليلة

Anonymous said...

نعم هناك كما قلت الكثير مما يمكن قوله من انتقادات لاسلوب عمل حركة التغيير
اعتقد ان التعبير الرمزي ضروري و يجب ان يستمر
و لكن هذه الفعاليات لا تجتذب الا اناسا بعينهم
التغيير مرتهن بدفع قطاعات جماهيرية اوسع لتعي اولا مصالحها ثم تتحرك في اتجاهها

كيف يمكن ان يحد

عمرو عزت said...

نعم هناك كما قلت الكثير مما يمكن قوله من انتقادات لاسلوب عمل حركة التغيير
اعتقد ان التعبير الرمزي ضروري و يجب ان يستمر
و لكن هذه الفعاليات لا تجتذب الا اناسا بعينهم
التغيير مرتهن بدفع قطاعات جماهيرية اوسع لتعي اولا مصالحها ثم تتحرك في اتجاهها

كيف يمكن ان يحدث ذلك
يتطلب ذلك افكارا جديدة و مزيد من المشاركة لتنفيذها و توسيع رقعة معركة التغيير

اعتقد ان خيار العنف مستبعد تمام
المزيد من الانقلابات لا يعني تغييرا في رأيي
التغيير الحقيقي ان يمتلك الجميع حريتهم
لا ان يهبها لهم تنظيما سريا مسلحا


لذا فانا الفت نظر الاخى أحمد مؤرخ حركة 30 فبراير
اني بصفتي متحدثا رسميا لها الان وفقا لقانون الطواريء المعمول به الان داخل الحركة انتظارا لخروج المنسق العام و الاب الروحي علاء الفيصلي
بصفتي كذلك فانااعلن ان 30 فبراير تنبذ
العنف و تعلن انه لا مسؤولية لها اطلاقا عن الجناح العسكري المنشق
كما تعلن ان مالك مصطفي احد كوادرها لا يزال علي قيد الحياة و حي يرزق و يمشي في الاسواق و يجلس علي مقهي التكعيبة
و افتر ايت

عمرو عزت said...

أبو باشا

أحيانا أحب أصور حاجة في المترو
يطلع لي واحد : ممنوع لازم تصريح

يظهر مصر كلها بقت موقع عسكري

Anonymous said...

Super color scheme, I like it! Keep up the good work. Thanks for sharing this wonderful site with us.
»

Anonymous said...

Great site loved it alot, will come back and visit again.
»

Anonymous said...

Enjoyed a lot!
» » »

Anonymous said...

Cool blog, interesting information... Keep it UP » »

Anonymous said...

Cool blog, interesting information... Keep it UP film editing schools