25 November 2005

! استقيموا " خلفها " يرحمكم الله



في قعر الصفحة الأولي من " المصري اليوم " الخميس 24-11-2005 :
انبري صاحبا الفضيلة شيخ الأزهر و مفتي الديار و آخرون يتجادلون حول جواز تولي المرأة الإمامة العظمي أو رئاسة الدولة ..
ليس لأن الأمر في حد ذاته خطير لا قدر الله , و لكن لأن الأمر يترتب عليه ما هو أخطر و أفدح : جواز تولي المراة " الإمامة الصغري " للرجال في الصلاة !

في قمة نفس الصفحة من نفس العدد :
المستشارة الدكتورة نهي الزيني نائب رئيس هيئة النيابة الإدارية , تتعدي رقاب الصامتين و تقف وحدها أمام الصفوف , لتدلي بشهادتها عن تزييف إرادة الناخبين في دائرة بندر دمنهور لصالح مرشح الحزب الوطني د.مصطفي الفقي , بأوامر من جهات " عليا " و فوق الانبطاح القضائي الكامل !

في نفس المكان من العدد التالي من " المصري اليوم " الجمعة 25-11-2005 :
137 قاضيا - من مجموع 160 قاضيا من مشرفي لجان نفس الدائرة - يصطفون خلف د.نهي يؤيدون شهادتها و يأتمون بكلمتها .... الكتف في الكتف و القدم في القدم و النظر موضع السجود !

أيها المؤمنون ..
لا يتخلف عن أداء فرض الوقت خلف د.نهي إلا منبطح يلزمه الغسل أو كافر بهذا الوطن .
استقيموا " خلفها " يرحمكم الله !

9 comments:

Anonymous said...

لاأعرف لماذا تذكرت أسماء بنت أبو بكر وهى تتسلق جبل ثور لنقل الطعام لرسول الله (صلى الله عليه وسلم ولآبيها وهى فى الشهر السابع من حملها ويضربها أبو لهب وهى صامدة كالجبل التى تصعده
أوأمنا خديجه وهى محاصرة فى شعب بنى طالب تأكل ورق الشجر وهذا باختيارها حتى لاتغادر زوجها أو أم عمارة الصحابيه الشهيرة وسميه وغيرهم رغم ما فعلوا لم يؤمرهم الرسول بأن يؤموا الرجال ولكن الله يؤمر جبريل للنزول ليبلغ خديجه السلام وأن يبشرها بقصر فى الجنة وهى أحد أمثال النساء الذين يستحقون أن يؤموا البشرية وليس الرجال فقط
حتى عندوفاة الرسول يقول لعائشة أمرى أباك ليؤم النساء وهى زوجتة وأقرب لة من أبو بكر بالطبع وروت عنه معظم الآحاديث بعد وفاته
ولهذا أقول لك ياعمرو لو كانت لكانوا هؤلاء أولى بها
ولو نفعل ذلك أحتراما لمايفعلون لكان أولى أن يفعلها رسول الله أو يأمره الله بها فضلا عن كشف عورة النساء أمام الرجال وهم يصلون ولذلك أمر الله أن تصلى النساء بمعزل عن الرجال
هذا مع أحترامى لكل السيدات ذات الدور الفعال
مروة حسن

أحمد عبد الله said...

قضيه تولى المرأه الأمامه، محاوله مفضوحه للتتويه وتشتيت الرأى العام عن قضايا الأنتخابات والتزوير.

Hazem said...

عمرو أوافقك الرأي تماما
أعجبني تناولك للموضوع على هذا النحو
بالفعل استيقموا خلفها!!

محمود عزت said...

واقم الصلاة!

حلوة يا عمور

MaLek said...


أسقتمنا واقمنا وركعنا وسجدنا
بقى ان يتقبل الله
جميله

mashi_97 said...


خلفهـا نستقيم
لنتعلم منهـا نحن الرجــال.
ومنذ فجر التاريخ الإسلامي والمرأة تضرب المثل في الشجاعة ولتسبق الرجل في مواضع كثيرة .
لله درهـا نهى الزيني وسدد الله سعيهـا.

Anonymous said...

Very nice site! » »

Anonymous said...

Best regards from NY! »

Anonymous said...
This comment has been removed by a blog administrator.